مسلسل شقة 6.. رعب وتشويق وسط معركة الانتشار باستخدام الأسلحة التقليدية

صورة
مسلسل شقة 6..  رعب وتشويق وسط معركة الانتشار باستخدام الأسلحة التقليدية تدين صناعة الدراما بشكل خاص للكاتب الكبير الراحل د.أحمد خالد توفيق عليه رحمة الله بإنقاذها من شبح الملل والتكرار والأفكار المكررة المعلبة منذ عشرات السنين. فبعد النجاح الكبير لمسلسل "ما وراء الطبيعة" و الذي أنتجته منصة "نتفيلكس" العملاقة والذي كان نجاحه مرتبط بالشعبية الهائلة للكاتب الراحل الكبير بين الشباب انتشرت دراما الرعب كالنار في الهشيم. ومع الانتشار التدريجي والاستحواذ للمنصات الرقمية علي سوق الدراما والتي تعد أيضا تهديدا حقيقيا لصناعة السينما بشكل خاص وستقضي مع الوقت نهائيا على القنوات الفضائية التي قتلت شغف المشاهد باعتمادها على شهر واحد فقط لعرض كل ما في جعبتها من إنتاج مع فاصل لا ينتهي من الإعلانات المكرره السخيفه المملة وجد المشاهد ضالته في تلك المنصات "أو في المواقع التي تسرق ما تعرضه تلك المنصات حصريا" التي يجد فيها المشاهد ما يريد وفي أي وقت بعيدا عن الجمعيات الخيرية التي تطالبه بالتبرع ولو بجنية أو عن الكومباوندات الأفلاطونية التي تطالبه بانتهاز فرصة العمر وشراء ڤيلا بس

باب الخلاص "قصة قصيرة" "1"

باب الخلاص "قصة قصيرة" "1"


باب الخلاص "قصة قصيرة" (1)


لا يعرف أكرم لماذا اختار هذا المكان النائي للسكن .. ربما الزخم الذي يتميز به طول الوقت هو الذي جعلة يختاره عن غيره ربما ليشعر بالونس مع سكانه فيقل إحساسة بالوحدة والاغتراب والأشتياق لقريته الصغيرة .. أو ربما قلة المال المتاح معه وهو الشاب القروي الفقير الذي جاء ليدرس فى القاهرة بعد أن أعطاه والدة "تحويشة العمر" أملا فى أن يصبح قريبا هو المسؤول عن إعانة أسرته ماديا ..إنها تلك القصة الشهيرة والمعروفة المكررة لملايين الشباب المكافحين عبر العصور فى جميع أنحاء العالم الذين يسعون الى إنقاذ أنفسهم و عائلتهم من لعنة الفقر الجاثم فوق صدورهم كالجاثوم البشع والذى يمنعهم من الشعور بطعم الحياة.. لا لم تظهر المرأة الجميلة اللعوب التي ستقلب له حياته وتحقق له أحلامة فى الثراء كما حدث في الفيلم الشهير ولو أنه يمني نفسة بحدوث ذلك .. لم يمنعه من السكن في هذا المكان ما سمعه من شائعات حول لعنه ما تصيب المنطقة كل فترة تتسبب في إختفاء كل ساكنيها .. طبعا هو لم يعر هذا الكلام انتباه وهو الشاب المتعلم المثقف الذى أعتاد على مثل هذا الهراء بحكم نشأته فى بلدة الريفى البسيط الملىء بهذة التخاريف و الأساطير الوهمية والحكايات الغير معقولة التى يرددها الكثيرين فتتحول مع الوقت الى حقائق راسخة داخل عقلهم الباطن فتنشأ الأجيال الجديدة مشبعه بمثل هذة الخرافات منذ الطفولة .

ومع الوقت أعتاد أكرم العيش في المكان الصاخب الشبه منعزل وكون العديد من الصدقات والعلاقات مع سكان المنطقة الذين كانوا يعتبروه واحدا منهم خاصة وأنة كان وحيدا تماما لا يسأل عنه أحدا أبدا .. لم يتركوه فأصبح ضيفا دائما على مائدة أحدهم بشكل شبه يومى وهو ما أعطاه الراحه المرجوه والسلام النفسى وهو ما كان يتمنى وجودة منذ البداية بشكل او بأخر .

ويوما ما وبعد سهرة متأخرة عند أحد أصدقائه عاد مجهدا والسعادة تملأ قلبة .. السكون القاتل يحيط به من كل جانب كما لو كان وحدة من يحيا في هذا المكان .. أقترب من منزله في توجس فلاحظ شيئا غريبا غير مريح .. الأبواب مفتوحة .. جميع أبواب الشقق مفتوحة علي مصرعيها ولا ينبعث منها إلا الظلام الدامس المجهول .. بدأ يشعر بالرعب فازدادت خطواته سرعة ناحية منزلة .. المزيد من الأبواب المفتوحة المرعبة بلا أي صوت .. حاول رفع صوته والصياح بأسماء جيرانه فى قوة لعل أحدا يجيبه بلا جدوي .. عاد إلى منزل صديقة فوجدة على نفس الحال .. تلاحقت أنفاسة بشدة وأزدادت نبضات قلبة بجنون وبدأ التوتر يتملكه تماما فوجد نفسة يركض بسرعة من شدة الخوف الذى يعترية بدون أن يشعر .. يركض سريعا كما لو كان هناك شبحا يلاحقه .. ينظر حوله فى جنون فلا يجد إلا المزيد من الأبواب المفتوحة فينظر إليها مذعورا وهو يحاول زيادة سرعة ركضة التى وصلت لأقصاها .. تعثر في شيء لزج أسفله فسقط أرضا وتدحرج على ظهرة لعدة أمتار .. حاول الإعتدال وهو يتأوه فى ألم والكدمات تملأ جسده كله وهو يتحاشي النظر إلي ما أوقعه خوفا فنهض وأنطلق يجري من جديد .. يا إلهي ألا يوجد أي باب مغلق يمنحه الطمأنينة .. باب غير مفتوح يمكن أن يطرقه ويدخله ليسأل من بداخله عن ما يحدث ويعطيه الأمان .. أزداد ركضه من جديد حتي وصل الى ذروته وهو ينظر أسفله في تردد حتي يتحاشي اي شيء قد يدهسه فيعرقله من جديد فلم ينتبه الي الحائط امامة فارتطم به بكل عنف وقوة 
________________________________________

-هذة الشقة فى منطقة نائية وبعيدة للغاية أجوائها شعبية صاخبة كما طلبت يا ولدي
ردد وسيط العقارات الذى طلب منة أكرم أن يجد له منزلا بمواصفات معينة فى حذر فزفر أكرم في ارتياح وهو يسأل
-وبالنسبة للإيجار هل هو مناسب كما طلبت منك ؟؟
رد الوسيط
-لا تقلق الإيجار مناسب تماما لما طلبتة على الرغم من مساحة الشقة الواسعة وفرشها المتميز
وأكمل
-ولكن لماذا تريد منطقة كهذة يا ولدي بعيدة ونائية .. هل أنت هارب من شيء ما أو أرتكبت ما يجعلك خائفا
نظر له أكرم فى ريبة ثم ردد في تلقائية 
-أنا لم أرتكب أي شيء 
________________________________________

لماذا إختار هذا المكان النائي للسكن؟؟ .. نعم .. إختاره لثقته في أنه لم يرتكب أي شيء ..  
__________________________________________ 

رأسة يكاد ينفجر .. كل جزء في جسدة يؤلمه بشدة .. قدماه لا تقويان على حملة والظلام يحيط به من كل جانب .. والأبواب مازالت أمامه مفتوحة على مصرعيها ولا يظهر منها إلا الظلام الدامس المرعب كثقب أسود يظهر فى الفضاء السرمدى فى ظل كل هذا السكون ..يخيل إليه أن الأبواب تنظر له وتفتح ذراعيها وتدعوة للدخول وهو يحاول مقاومة هذا الإغراء ..بدأ يسمع أصواتا هامسة متطابقة لبعضها البعض تزداد قوتها تدريجيا تخرج من الأبواب المفتوحة وتدعوه للدخول إلى حيث الراحة الأبدية
-أكرم أدخل لتستريح للأبد
-أكرم أدخل لتستريح للأبد
-أكرم أدخل لتستريح للأبد

الأصوات تزداد قوة وتأخد طابعا مجسما كالأوركسترا المنظمة وتحاصرة من كل جانب وهو يحاول أن يقاومها .. سد أذنيه بيديه بكل قوة وصرخ بشدة لعله ينهي ما يحدث .. أستلقى على ركبتيه فزعا وهو يعانى من أنين مؤلم فى أذنية .. يبدو وأنة قد أصيب بالهلوسة فوجد نفسه فجأة مستلقيا على ظهرة على فراش مرتب وغرفة نظيفة بيضاء وهو يبكى فى حرقة ووالدته تربت علية فى رفق وحنان وهى تبكى معه وتطالبه بالصمود والإنتصار على ما يواجه وأنة دائما قويا لا يهزم أبدا ..أختفت أمة وعاد الى وضعة السابق أمام الأبواب المفتوحة المظلمة لمدة ثوان ثم عادت والدته أمامة من جديد فشعر بالكثير من الإرتياح لرؤيتها فحاول أن يعتدل ليقبلها فلم يستطع ثم أصابة دوار شديد حتى استسلم لنداء جسدة وسقط مغشيا عليه 
__________________________________________

-أنت أستخدمت السحر الأسود في الوصول إلي ومعرفة مكاني .. أنت مجرم مثلي .. أنا أقتل وأنت تستدعي الشر والأشباح وتوقظها فترتكب الآثام التى لا تخطر على بال أحد فتتجاوز ما فعلت بمراحل
قال القاتل فى حدة فرد أكرم بصوت عال
-بل انت مجرد مجرم قاتل نشرت في قريتنا المسالمة الرعب والشرور .. كنا نمتاز بالوداعه واللين والمودة بين بعضنا البعض ونحظي بالأمان الدائم الذى فقدناه الآن للأبد بسبب أفعالك الشيطانية .. أتعرف أن سكان قريتنا كانوا يتركون أبواب منازلهم مفتوحة للزائرين لمن يريد الدخول فى أى وقت بلا خوف أو قلق .. أنت تعرف هذا بالطبع لأنك واحد منا حتي بدأت حوادث القتل والسرقة تنتشر فساد الرعب فى أنحاء القرية والتزم الكل بيته وأوصدت الأبواب المفتوحة للأبد .. نعم أستخدمت السحر الأسود للوصول إليك فقد دب اليأس في قلوب الجميع لمعرفه القاتل الذي نغص عليهم الحياة نعم وصلت إليك لتلقي جزاءك العادل علي ما أقترفته من أثام .. نعم استخدمت التعاويذ التي ستحرقك وتخلصنا من شرك 
رد القاتل فى تحدى
-أتظن انك ستنجو بفعلتك .. سأعود اليك وسأنتقم منك أشد انتقام ..
ضحك أكرم بصوت عال فى سخرية ثم تحول وجهة الى الجدية وهو يقول فى حزم 
-لن يمكنك هذا أيها المجرم .. أنا سأقتص منك وسأرسي العدل بالخلاص منك وسأنتقم لأسر الثَّكلَي والمساكين الذين فقدوا حياتهم ثمنا لإجرامك
قاطعة القاتل قائلا
-ومن أنت حتى تتكلم عن العدل والقصاص .. أنت لا تملك الحق لفعل هذا .. العدل والقصاص فى يد الله فقط وحدة
رد أكرم فى دهشة
- الآن فقط تذكرت الله .. أين كان إيمانك المزيف هذا وأنت تقتل وتسرق وتدمر بلا رحمه
وأكمل فى حزم
 أنا من أكتشفك .. وأنا من سيقتلك وأنا من سيخلص العالم كلة من إجرامك وشرك
قال القاتل وهو يصفق لأكرم فى سخرية وتسائل
وهل ستقتلنى لتصبح قاتلا مثلى ؟؟؟؟
نظر أكرم الى عينيه مباشرة وقال فى بطء
-نعم  .. سأقتلك بدون أى شعور بالذنب تحاول أن تقيدنى به الآن لن تنجح تلك الحيلة معى
رد القاتل فى تحدى
-وانا سأعود إليك بعد أن تقتلنى وسأنتقم منك أشد أنتقام وسأعذبك ولن أريحك بالقتل إلا حين تطلب مساعدتي بأن أرحمك وأقتلك حتى تستريح
قال أكرم فى غضب
-أنا أطلب مساعدتك أنت أيها ال  ...
تدب النار فجأة في جسد القاتل بفعل التعويذة التي كان قد قرأها أكرم وبدأ مفعولها الآن ..  يجري القاتل في فزع وهو يحاول الصياح والبحث عن مصدرا للماء يطفىء بها النيران التى أشتعلت فى ملابسة وجسدة بلا جدوي .. تزداد سرعته فلا ينتبه لما أمامة فيرتطم بشدة بأحد الحوائط والنار تأكل جسدة في نهم .. يصرخ في رعب وهو يحترق
النجددددددددددددددددددة
 __________________________________________


لماذا أختار هذا المكان؟؟ .. في الواقع هو أختار الهروب من شيء ما يجهله
_______________________________________________________

نهاية الحلقة الأولى .

تعليقات

المشاركات الشائعة من هذه المدونة

من هو فيجو الدخلاوي الذي يتم البحث عنه علي ويكيبيديا.. "هنعمل مهرجانات"

الانهيدونيا "anhedonia".. كيف تموت المشاعر وهل يمكن أن تعود إلي الحياة من جديد؟

من هو سيف زاهر.. ما لن تجده على ويكيبيديا