التخطي إلى المحتوى الرئيسي

فيروس كورونا: دراسة .. نسبة انتقال "كوفيد-١٩" بين أفراد العائلة الواحدة أقل مما يعتقد


فيروس كورونا: دراسة .. نسبة انتقال "كوفيد-١٩" بين أفراد العائلة الواحدة أقل مما يعتقد


فيروس كورونا: دراسة .. نسبة انتقال "كوفيد-١٩" بين أفراد العائلة الواحدة أقل مما يعتقد 

قال موقع روسيا اليوم أن دراسة هندية قد كشفت أن الافتراض بأن جميع أعضاء العائلة معرضون لخطر الإصابة بفيروس كورونا في حال إصابة واحد منهم بالفيروس، قد يكون غير صحيح.

وأشارت الدراسة التي أجراها معهد الصحة العامة في غانديناغار بالهند، إلى أن ما بين 80 و90% من أفراد العائلات التي أصيب أحد الأفراد فيها بكورونا، لم يصابوا بالفيروس.

وقال مدير المعهد ديليب مافالانكار في حديث لوكالة PTI الهندية اليوم الأحد، إن ذلك يدل على أن الأفراد الآخرين في العائلات التي يوجد فيها مصابون بكورونا قد تكون لديهم مناعة ضد المرض.

وأضاف أن "الافتراض بأن الجميع معرضون لفيروس كورونا قد يكون غير صحيح".

وتابع: "يقال إن التعرض للفيروس خلال عدة دقائق سيتسبب بالإصابة به. وإن كان ذلك صحيحا، فلماذا لا يصاب الجميع في منزل واحد بكوفيد-19 بعد إصابة أحد الأفراد؟".

وأشار إلى أن العائلات التي أصيب فيها جميع الأفراد بالفيروس لا تشكل الأغلبية.

وأوضح أن الدراسة التي أجراها معهده مبنية على 13 دراسة أخرى تم نشرها في أنحاء العالم، مكرسة لمسألة انتقال العدوى بين أفراد العائلة الواحدة.

وأضاف أن ما بين 80 و90% من أفراد العائلات التي فيها حالة إصابة واحدة لم يصابوا بالفيروس.

وتقول الدراسة إن نسبة انتقال العدوى بين أعضاء العائلة الواحدة تبلغ ما بين 10 و15% فقط.

ومن بين الدراسات الـ13 التي حللها المعهد الهندي 3 فقط أظهرت نسبة الانتقال أكثر من 30%.

وتبين الدراسات أن نسبة انتقال العدوى حتى بين الزوجين تتراوح بين 45 و65% ونسبة الانتقال من البالغ إلى الطفل منخفضة، ومن البالغ متوسط العمر إلى شخص متقدم في السن مرتفعة.

ولفت مافالانكار إلى أن المناعة تختلف عند مختلف الأشخاص، ولا يوجد تباعد اجتماعي داخل العائلة الواحدة، مما يعني أن جميع الأفراد معرضون لخطر الإصابة، وعلى الرغم من ذلك لا تنتقل العدوى إلى الجميع.

المصدر: وسائل إعلام هندية

تعليقات

المشاركات الشائعة من هذه المدونة

الانهيدونيا "anhedonia".. كيف تموت المشاعر وهل يمكن أن تعود إلي الحياة من جديد؟

الانهيدونيا "anhedonia".. كيف تموت المشاعر وهل يمكن أن تعود إلي الحياة من جديد؟  الانهيدونيا باختصار هي فقدان القدرة على الإحساس بالمتعة وعدم القدرة على الإحساس بالسعادة من التجارب الممتعة والتي كانت محببة إلى النفس عادة وهو شعور قاسي ومزعج إلي أقصي حد.  قد يبدو الكلام معقدا غير مفهوم إلا أنك بعد قراءة هذا المقال ستدرك حجم المعاناة التي يمكن أن تصيب إنسان في أسهل شيء قد يحصل عليه أشقى الناس في لحظات ما إلا أن مصاب الانهيدونيا يعجز عن هذا حتى لو لم يكن يعاني من أي ما قد يجعله حزين. ما هي الانهيدونيا؟ الانهيدونيا هي سمة سريرية أساسية للاكتئاب والفصام وبعض الأمراض العقلية والنفسية الأخرى ولكن يمكن أن تصيب من هو ليس مصابا بأى أمراض عقلية أو نفسية أخرى أي من الممكن أن يكون منفردا بلا أي أمراض نفسية أخرى .  قد يكون الأمر عسيرا على الفهم , فالنحاول أن نفهم معا و لنتعرف على هذا المرض الغامض الغريب الذى يحول حياة المصاب إلى جحيم لا يطاق . لا تجد الأم المصابة ب أنهيدونيا فرحة من اللعب مع طفلها. مشجع كرة القدم ليس متحمسًا عندما يفوز فريقه. لا يشعر المراهق بأي متعة من اجتياز اختبار القيا

من هو سيف زاهر.. ما لن تجده على ويكيبيديا

من هو سيف زاهر.. ما لن تجده على ويكيبيديا من هو سيف زاهر؟ -سيف محمد زاهر هو شخصية رياضية مصرية و إعلامي رياضي بارز وعضو مجلس إدارة العديد من المجالس الرياضية علي عدة فترات مختلفة.  -عمه هو الكابتن الراحل سمير زاهر "وليس والدة كما هو متداول" رئيس الاتحاد المصري لكرة القدم السابق وأحد أبرز رؤسائه عبر التاريخ حيث فاز المنتخب الوطني المصري في فترة ولايته بكأس الأمم الافريقية أعوام ٢٠٠٦ و٢٠٨ و ٢٠١٠ . ويقول سيف زاهر عن عمه سمير زاهر أنه والده وليس عمه.  كم يبلغ عمر سيف زاهر -سيف زاهر من مواليد 14 سبتمبر ١٩٧٥ أي أنه يبلغ من العمر ٤٥ عاما بدايات سيف زاهر الإعلامية -ذاع صيته عبر قناة "الحياة" عندما عمل بها مذيعا رياضيا ومقدما للبرامج الرياضية وتنقل عدة مرات بين عدة قنوات حتى أستقر به الحال حاليا مقدما لبرنامج "ملعب أون" بالمشاركة مع الإعلامي الكبير أحمد شوبير الذي يبث عبر شبكة قنوات "أون سبورت" في الحادية عشر مساء حيث يقدم البرنامج بالتناوب مع شوبير و الذي يحظي بمتابعة كبيرة ويعد البرنامج الرئيسي بالقناة. -يقدم سيف زاهر أيضا في الإذاعة برنامج "وان تو

تقنية "EMDR" لعلاج الصدمات و نوبات الهلع وغيرها من الأمراض النفسية.. ثورة طبية في علم النفس

تقنية "EMDR" لعلاج الصدمات و نوبات الهلع وغيرها من الأمراض النفسية.. ثورة طبية في علم النفس  يمضي الزمن ويمر ويكتشف العلم المزيد من الأمراض النفسية الصعبة العسيرة على العلاج التقليدي وعلى نفس الوتيرة تتطور أساليب العلاج الدوائية و الغير دوائية حتى تواكب الوتيرة المتسارعة للأمراض النفسية أفة العصر الحديث. و يعد العلاج بواسطة الاستثارة الثنائية لحركة العين (EMDR) واحدًا من أهم العلاجات المستخدمة حديثا في الطب النفسي ويعتبر ثورة حديثة في عام النفس وعلى الرغم من أنه قد تم ابتكار هذه التقنية منذ عشرات السنين وبالتحديد منذ عام 1987 إلا أنها قد اتخذت شهرة كبيرة مؤخرا لنجاحها الكبير في علاج والمساعدة في علاج الكثير من الأمراض النفسية المستعصية خصوصا تلك المتعلقة بالصدمات النفسية عسيرة العلاج المتعلقة بالذكريات المؤلمة والتي ظلت لسنوات طويلة بلا حل نهائي يريح المريض من عناء يومي ولحظي ليس له فيه يد. ما هو علاج الـ EMDR؟ العلاج بواسطة الاستثارة الثنائية لحركة العين (EMDR) و هي اختصار باللغة الانجليزية ل " Eye Movement Desensitization and Reprocessing" هو أسلوب علاج نفسي يستخد