مسلسل شقة 6.. رعب وتشويق وسط معركة الانتشار باستخدام الأسلحة التقليدية

صورة
مسلسل شقة 6..  رعب وتشويق وسط معركة الانتشار باستخدام الأسلحة التقليدية تدين صناعة الدراما بشكل خاص للكاتب الكبير الراحل د.أحمد خالد توفيق عليه رحمة الله بإنقاذها من شبح الملل والتكرار والأفكار المكررة المعلبة منذ عشرات السنين. فبعد النجاح الكبير لمسلسل "ما وراء الطبيعة" و الذي أنتجته منصة "نتفيلكس" العملاقة والذي كان نجاحه مرتبط بالشعبية الهائلة للكاتب الراحل الكبير بين الشباب انتشرت دراما الرعب كالنار في الهشيم. ومع الانتشار التدريجي والاستحواذ للمنصات الرقمية علي سوق الدراما والتي تعد أيضا تهديدا حقيقيا لصناعة السينما بشكل خاص وستقضي مع الوقت نهائيا على القنوات الفضائية التي قتلت شغف المشاهد باعتمادها على شهر واحد فقط لعرض كل ما في جعبتها من إنتاج مع فاصل لا ينتهي من الإعلانات المكرره السخيفه المملة وجد المشاهد ضالته في تلك المنصات "أو في المواقع التي تسرق ما تعرضه تلك المنصات حصريا" التي يجد فيها المشاهد ما يريد وفي أي وقت بعيدا عن الجمعيات الخيرية التي تطالبه بالتبرع ولو بجنية أو عن الكومباوندات الأفلاطونية التي تطالبه بانتهاز فرصة العمر وشراء ڤيلا بس

فيروس كورونا ألمانيا.. مئات المعتقلين بعد مظاهرات مناهضة للفيروس .


فيروس كورونا ألمانيا.. مئات المعتقلين بعد مظاهرات مناهضة للفيروس .

فيروس كورونا ألمانيا.. مئات المعتقلين بعد مظاهرات مناهضة للفيروس .



اعتقلت الشرطة في برلين 300 متظاهر خلال احتجاجات ضد قيود فيروس كورونا في ألمانيا.

 وخرج نحو 38 ألف شخص إلى شوارع المدينة في مظاهرات سلمية معظمها.

 وقُبض على حوالي 200 شخص في إحدى التجمعات ، وألقت السلطات باللوم فيها على المحرضين اليمينيين الذين قيل إنهم ألقوا الحجارة والزجاجات.

 ووقعت مسيرات مماثلة في مدن أوروبية أخرى ووصف بعض المتظاهرين الفيروس بأنه خدعة.

 تجمع الآلاف في ميدان ترافالغار بلندن للاحتجاج على قضايا من بينها قيود فيروس كورونا وشبكة الجيل الخامس.  تم تعليق العلامات التي كتب عليها "الأقنعة هي كمامات" و "الوضع الطبيعي الجديد = الفاشية الجديدة"

 وجرت احتجاجات مماثلة في باريس وفيينا وزيورخ.

 ماذا حدث في ألمانيا؟

 أمرت الشرطة مجموعة بالقرب من بوابة براندنبورغ بالتفرق لمخالفتها قواعد السلامة ، ثم ألقت القبض على 200 بعد إلقاء الحجارة والزجاجات.

 وقالت شرطة برلين على تويتر: "للأسف ، ليس لدينا خيار آخر".  واضاف "كل الاجراءات التي اتخذت حتى الان لم تؤد الى الالتزام بالشروط".

 كان المتظاهرون مكتظين في بعض الأماكن ، وجلسوا معًا على الأرض في وقت ما.

 والتقت مجموعة ثانية قوامها حوالي 30 ألف شخص بسلام بالقرب من المكان لسماع الخطب.

 وكان من بين المعتقلين مؤلف فن الطبخ ومنظر المؤامرة أتيلا هيلدمان ، الذي خاطب الحشود عبر مكبر صوت.

 على الرغم من أن ألمانيا لم تشهد حتى الآن موجة الحالات التي تصيب بعض أجزاء أوروبا ، إلا أن معدل الإصابة بها آخذ في الازدياد.  تصل أعداد الحالات الجديدة إلى مستويات عالية شوهدت آخر مرة في أبريل.

من شارك في احتجاجات برلين؟

 وقال جيزل إن المحتجين خارج السفارة الروسية في أونتر دن ليندن كانوا "متطرفين يمينيين" وإن سبعة من ضباط الشرطة أصيبوا.

 قام بعض المتظاهرين بعد ذلك باختراق طوق أمني في مبنى الرايخستاغ وقاموا بالتفريق من قبل الشرطة باستخدام رذاذ الفلفل.

 أفاد موقع الأخبار الألماني دويتشه فيله أنه يمكن رؤية الأعلام والقمصان التي تدعم اليمين المتطرف وسط الحشد.

 تم تنظيم المظاهرة إلى الغرب من البوابة عند عمود النصر من قبل حركة Querdenken 711 ومقرها شتوتغارت (أو Lateral Thinking 711).  تضم المجموعة أكثر من 16000 متابع على Facebook وتتواصل إلى حد كبير من خلال خدمة الرسائل المشفرة Telegram.

 وتعتقد أن لوائح فيروس كورونا تنتهك الحقوق والحريات الأساسية المنصوص عليها في الدستور الألماني وتريد رفعها.

 وكانت الجماعة قد نظمت في وقت سابق احتجاجًا في برلين في 1 أغسطس أطلق عليه "يوم الحرية".  انضم الآلاف ، بما في ذلك بعض من اليمين المتطرف وبعض منظري المؤامرة الذين لا يعتقدون أن Covid-19 موجود.

 كما حظيت الاحتجاجات بتأييد روبرت إف كينيدي جونيور ، وهو المدافع المناهض للتطعيم ، وهو أيضًا نجل المرشح الديموقراطي للرئاسة الأمريكية روبرت ف كينيدي وابن شقيق الرئيس الأمريكي المقتول جون إف كينيدي ، في المظاهرات في برلين.

 أخبر كينيدي الحشد في Victory Column أن عمه ألقى خطابًا شهيرًا في برلين في عام 1963 لمواجهة الشمولية وأن "برلين اليوم مرة أخرى هي الجبهة ضد الاستبداد" ، محذرًا من شبكات الهاتف 5G.

 كما أظهرت الصور المنشورة على الإنترنت أعلامًا وشعارات مرتبطة بنظرية المؤامرة قنون.  تقول نظرية المؤامرة الواسعة النطاق والتي لا أساس لها من الصحة أن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب يشن حربًا سرية ضد النخبة الذين يعبدون الشيطان في الحكومة والشركات ووسائل الإعلام .

 كما ضم المشاركون عائلات وأطفال.  قال بعض الناس إنهم يريدون فقط الحق في الاحتجاج.

 وقال أحد المتظاهرين ، ستيفان ، 43 عاما ، المقيم في برلين ، لوكالة الأنباء الفرنسية: "أنا لست متعاطفا مع اليمين المتطرف ، أنا هنا للدفاع عن حرياتنا الأساسية".

 كما نُظمت احتجاجات مضادة ضد المسيرة الرئيسية ، شارك فيها حوالي 100 شخص.  وبحسب قناة RBB ، صرخ بعض المشاركين: "أنت تسير مع النازيين والفاشيين".

 ما هي تدابير Covid-19 الألمانية؟

 كانت الدولة من أكثر الدول فاعلية في تطبيق إطار الاستجابة المشار إليه بالوقاية والكشف والاحتواء والعلاج.

 لقد كانت فعالة بشكل خاص في الحفاظ على معدل الوفيات بين الذين تزيد أعمارهم عن 70 عامًا.

 بدأت في تخفيف التباعد الجسدي في أوائل أبريل لكنها استمرت في تتبع الإصابات التي شهدت ارتفاعًا في أغسطس.

 وقالت المستشارة انجيلا ميركل: "سنضطر إلى التعايش مع هذا الفيروس لفترة طويلة قادمة. إنه لا يزال خطيرًا".  قالت إنه سيصبح أكثر صعوبة في الشتاء.

 وسجلت ألمانيا 242 ألف إصابة ، وهو عدد أقل من الدول الأوروبية الكبرى الأخرى.  أظهرت أبحاث جامعة جونز هوبكنز أن رقمها البالغ 9297 حالة وفاة أقل بكثير من الأرقام في روسيا والمملكة المتحدة وإسبانيا وفرنسا وإيطاليا.

BBC 

تعليقات

المشاركات الشائعة من هذه المدونة

من هو فيجو الدخلاوي الذي يتم البحث عنه علي ويكيبيديا.. "هنعمل مهرجانات"

الانهيدونيا "anhedonia".. كيف تموت المشاعر وهل يمكن أن تعود إلي الحياة من جديد؟

من هو سيف زاهر.. ما لن تجده على ويكيبيديا