مسلسل شقة 6.. رعب وتشويق وسط معركة الانتشار باستخدام الأسلحة التقليدية

صورة
مسلسل شقة 6..  رعب وتشويق وسط معركة الانتشار باستخدام الأسلحة التقليدية تدين صناعة الدراما بشكل خاص للكاتب الكبير الراحل د.أحمد خالد توفيق عليه رحمة الله بإنقاذها من شبح الملل والتكرار والأفكار المكررة المعلبة منذ عشرات السنين. فبعد النجاح الكبير لمسلسل "ما وراء الطبيعة" و الذي أنتجته منصة "نتفيلكس" العملاقة والذي كان نجاحه مرتبط بالشعبية الهائلة للكاتب الراحل الكبير بين الشباب انتشرت دراما الرعب كالنار في الهشيم. ومع الانتشار التدريجي والاستحواذ للمنصات الرقمية علي سوق الدراما والتي تعد أيضا تهديدا حقيقيا لصناعة السينما بشكل خاص وستقضي مع الوقت نهائيا على القنوات الفضائية التي قتلت شغف المشاهد باعتمادها على شهر واحد فقط لعرض كل ما في جعبتها من إنتاج مع فاصل لا ينتهي من الإعلانات المكرره السخيفه المملة وجد المشاهد ضالته في تلك المنصات "أو في المواقع التي تسرق ما تعرضه تلك المنصات حصريا" التي يجد فيها المشاهد ما يريد وفي أي وقت بعيدا عن الجمعيات الخيرية التي تطالبه بالتبرع ولو بجنية أو عن الكومباوندات الأفلاطونية التي تطالبه بانتهاز فرصة العمر وشراء ڤيلا بس

الملكة نفرتاري.. الجميلة محبوبة رمسيس الثاني


الملكة نفرتاري.. الجميلة محبوبة رمسيس الثاني


الملكة نفرتاري.. الجميلة محبوبة رمسيس الثاني 



الملكة نفرتاري - “لا ينبغي الخلط بينها وبين نفرتيتي وهي الملكة القوية التي حكمت إلى جانب زوجها الملك إخناتون في منتصف القرن الرابع عشر قبل الميلاد" - كانت نفرتاري الزوجة الأولى والمفضلة والمحبوبة الحقيقية لرمسيس الثاني الفرعون المحارب الذي حكم من 1290 إلى 1224 قبل الميلاد والمعروف باسم رمسيس الكبير ، وكان ثالث فراعنة الأسرة التاسعة عشرة في مصر.  غالبًا ما يُنظر إليه على أنه أعظم وأشهر وأقوى فرعون في المملكة الحديثة ، وهي نفسها أقوى فترة في مصر القديمة.  أطلق عليه خلفاؤه ومن بعده المصريون لقب "الجد الأكبر". خلال أوائل الأسرة التاسعة عشر . 

زواجها من رمسيس الثاني 

الملكة نفرتاري هي واحدة من أعظم وأشهر ملكات مصر في تاريخ مصر القديمة وكانت قوة ناعمة وراء العرش ، خاصة في الشؤون الخارجية. تزوجها رمسيس الثاني قبل أن يجلس على عرش مصر في سن مبكرة جدًا 13 عامًا بينما كان رمسيس الثاني يبلغ من العمر 15 عامًا.  لم تكن من الدم الملكي لكنها كانت نبيلة.  

كان لرمسيس الثاني حوالي 200 طفل ولكن ستة أطفال فقط من نفرتاري وأربعة أبناء "آمون هير خبيشيف وبارهيروينيمف ومرياتوم وميري" وابنتان "ميريتامين وحنوتاوي".

على الرغم من أن خلفية عائلة نفرتاري غير معروفة ، إلا أن اكتشاف مقبض في قبرها منقوش بخرطوش الفرعون آي دفع الناس إلى التكهن بأنها مرتبطة به إلا أن المدة بين عهد آي ورمسيس الثاني يعني أن نفرتاري لا يمكن أن تكون ابنة آي ، وإذا كانت هناك أي علاقة بينهم ، فستكون حفيدة.  ومع ذلك ، لا يوجد دليل قاطع يربط نفرتاري بالعائلة المالكة في الأسرة الثامنة عشر.

ألقاب الملكة نفرتاري

نفرتاري تعني الرفيق الجميل ولقد حصلت على العديد من الألقاب المشرفة على مر السنين مثل «الزوجة الملكية العظمى»، «سيدة الأرضين»، «ربة مصر العليا والسفلى»، «مليحة الوجه»، «الجميلة ذات الريشتين»، 

يُعتقد أن نفرتاري قد ماتت حوالي عام 1250 قبل الميلاد.  عندما كانت تبلغ من العمر 40 إلى 50 عامًا ، وكان زوجها قد حكم لمدة 25 عامًا.  

تكريم رمسيس الثاني لها 

كرم رمسيس الثاني قرينته الحبيبة بمعبد أبو سمبل في النوبة ، بالإضافة إلى مقبرة رائعة في وادي الملكات بالقرب من طيبة وهي أجمل مقبرة يتم الكشف عنها لملكة مصرية، مر على اكتشافها 116 سنة منذ أن كشف عنها عالم المصريات سيكيابارللي في 1904 في وادى الملكات بالبر الغربي للأقصر. 

خلدت ذكري الملكة الجميلة نفيرتاري من قبل زوجها رمسيس الثاني بفضل اللوحات الملونة الرائعة على الجدران ، بما في ذلك صور واقعية بشكل مذهل للملكة الجميلة نفسها ، شيد رمسيس الثاني أجمل وأكبر مقبرة في وادي الملكات ، ولم يحدث أن بنى فرعون من قبل معبدا لزوجته غير «رمسيس الثاني»؛ حيث يعد معبدها المجاور لمعبد زوجها في أبو سمبل من معجزات فن العمارة في مصر القديمة، وقد نحت بالكامل في صخر جبل أبو سمبل.  وقد زينت المقبرة بألوان مهيبة ولوحات جدارية محفوظة جيدًا لحياتها اليومية وشعرها ومقطع من كتاب الموتى.

سرقت مومياؤها والتابوت الحجري والمومياء من قبل مهاجمي المقابر لكن المتحف المصري لا يزال يحتوي على بعض بقايا قبرها. ، كان علماء المصريات يصنفون نفرتاري إلى جانب حتشبسوت ونفرتيتي وكليوباترا كأكثر الحكام شهرة في تاريخ مصر القديمة.

المصادر :
History.com 
ويكيبيديا 
toursfromhurghada
الشرق الأوسط"مقال لدكتور زاهي حواس"

تعليقات

المشاركات الشائعة من هذه المدونة

من هو فيجو الدخلاوي الذي يتم البحث عنه علي ويكيبيديا.. "هنعمل مهرجانات"

الانهيدونيا "anhedonia".. كيف تموت المشاعر وهل يمكن أن تعود إلي الحياة من جديد؟

من هو سيف زاهر.. ما لن تجده على ويكيبيديا