التخطي إلى المحتوى الرئيسي

عيد باناثنا الإغريقي وعلاقتة بسباق التتابع والألعاب الأولمبية القديمة

عيد باناثنا الإغريقي وعلاقتة بسباق التتابع والألعاب الأولمبية القديمة

عيد باناثنا الإغريقي وعلاقتة بسباق التتابع والألعاب الأولمبية القديمة

عيد باناثنا هو أحد الأعياد الإغريقية القديمة والتي اشتقت من أحداثه بعضا من النشاطات الاولمبية في عصرنا الحديث.

عيد باناثنا الكبير كان يعقد في الصيف كل أربع سنوات علي شرف الآلهة "بالاس أثينا" وكانت تختار عذاري أثينيات يغزلن مدة تسعة أشهر قبل انعقاد هذا العيد الكبير قطعا مستطيلة من النسيج مصبوغه باللون الاصفر لأجل أن تكون ثوبا يقدم لهذه الآلهة .

كانت ستة من الأيام الأولى من العيد تخصص لمباراة في الموسيقى وإلقاء القصائد والألعاب الرياضية .

وفي اليوم الاخير كان هناك سباق المشاعل الذي كان يتسابق فيه الشباب بشعلة متقدة من نار مذبوح "Prometheus” وهو اله كان يقدس في أثينا لأنه أحضر نارا الي الارض ليستعملها الإنسان ، كان الشباب يأتون إلي المدينة بهذه الشعلة المتقدة وكانت المكافأة يحظي بها الشاب الذي يصل أولا بالشعلة وهي لاتزال متقدة وهو ما يشبه الان ما يحدث قبل الالعاب الاولمبية حيث تجوب شعلة متقدة العالم قبل أن تستقر في البلد المنظم للألعاب الاولمبية .

وفي أعياد أخري كان هذا السباق يقام بالتناوب وذلك أن الشعلة كانت تسلم من شاب لآخر لكل أفراد الفرقة بالتتابع وهو يشبه ما نراه في عصرنا الحديث في سباقات التتابع في العاب القوي والذي تبلغ قمة الاهتمام به في الالعاب الاولمبية الصيفية والتي تقام كل أربع سنوات مثل عيد باناثنا الكبير الذي كان يعقد في الصيف كل أربع سنوات.

وسباق التتابع الحديث يتكون الفريق من أربعة عدائين يركض كل منهم المسافة المقررة سواء أكانت 100 م أو 400 م. يحمل العداء الأول عصا طولها حوالي 30سم (عبارة عن أنبوبة ملساء مجوفة ذات مقطع دائري مصنوعة من الخشب أو المعدن ولا يزيد طولها عن 300 ملم ولا يقل عن 280 ملم أما محيطها يتراوح بين 120 ملم، و130 ملم، ولا يقل وزنها عن 50 جرامًا ويجب أن تدهن بلون مناسب ليسهل رؤيتها أثناء السباق) ، وبعد أن يجري لمسافة محدودة تدعى مرحلة، يسلم العصا لعضو الفريق التالي.

وكانت المكافآت القديمة علي هذه الالعاب متنوعة منها جرارا كبيرة تحتوي على زيتا جميلا من شجر الزيتون المقدس عند الأثينيين .

في آخر أيام هذا العيد كان اليوم يفتتح بسفينة تسير علي اسطوانات والثوب الزعفراني اللون منشور على سارياتها كأنه شراع ، ثم يتبع ذلك عذاري يحملن سلالات قربان وثيران بيضاء للتضحية وشبان يمتطون ظهور الخيل أو يقفون بجوار الجياد و العربات وكانت نهاية العيد سباق قوارب لكن تفاصيلة مجهولة .

كانت تقام أعياد أخرى وهذه الأعياد كانت تسمي الاعياد "البانهيلانية" أي لكل بلاد "هليوس" وهو الاسم الذي كان يطلق على العالم الإغريقي كله وكان يحضرها اغريق من كل بلاد الدنيا وكان أشهرها هو الذي يقام في "أولمبيا" في "اليس" الواقعة علي الساحل الغربي لشبه جزيرة "بلوبونيز" على شرف الإله "زيوس" أعظم آلهة الاغريق وكان صاحب شهرة في كل العالم بسبب الألعاب والمباريات التي كانت تحدث في هذا العيد وهو ما تم احياءه من جديد في عصرنا الحديث وهو ما يعرف حاليا بـ الألعاب الأوليمبية الحديثه .

المراجع:

موسوعة مصر القديمة "سليم حسن"

ويكيبيديا  



تعليقات

المشاركات الشائعة من هذه المدونة

الانهيدونيا "anhedonia".. كيف تموت المشاعر وهل يمكن أن تعود إلي الحياة من جديد؟

الانهيدونيا "anhedonia".. كيف تموت المشاعر وهل يمكن أن تعود إلي الحياة من جديد؟  الانهيدونيا باختصار هي فقدان القدرة على الإحساس بالمتعة وعدم القدرة على الإحساس بالسعادة من التجارب الممتعة والتي كانت محببة إلى النفس عادة وهو شعور قاسي ومزعج إلي أقصي حد.  قد يبدو الكلام معقدا غير مفهوم إلا أنك بعد قراءة هذا المقال ستدرك حجم المعاناة التي يمكن أن تصيب إنسان في أسهل شيء قد يحصل عليه أشقى الناس في لحظات ما إلا أن مصاب الانهيدونيا يعجز عن هذا حتى لو لم يكن يعاني من أي ما قد يجعله حزين. ما هي الانهيدونيا؟ الانهيدونيا هي سمة سريرية أساسية للاكتئاب والفصام وبعض الأمراض العقلية والنفسية الأخرى ولكن يمكن أن تصيب من هو ليس مصابا بأى أمراض عقلية أو نفسية أخرى أي من الممكن أن يكون منفردا بلا أي أمراض نفسية أخرى .  قد يكون الأمر عسيرا على الفهم , فالنحاول أن نفهم معا و لنتعرف على هذا المرض الغامض الغريب الذى يحول حياة المصاب إلى جحيم لا يطاق . لا تجد الأم المصابة ب أنهيدونيا فرحة من اللعب مع طفلها. مشجع كرة القدم ليس متحمسًا عندما يفوز فريقه. لا يشعر المراهق بأي متعة من اجتياز اختبار القيا

من هو سيف زاهر.. ما لن تجده على ويكيبيديا

من هو سيف زاهر.. ما لن تجده على ويكيبيديا من هو سيف زاهر؟ -سيف محمد زاهر هو شخصية رياضية مصرية و إعلامي رياضي بارز وعضو مجلس إدارة العديد من المجالس الرياضية علي عدة فترات مختلفة.  -عمه هو الكابتن الراحل سمير زاهر "وليس والدة كما هو متداول" رئيس الاتحاد المصري لكرة القدم السابق وأحد أبرز رؤسائه عبر التاريخ حيث فاز المنتخب الوطني المصري في فترة ولايته بكأس الأمم الافريقية أعوام ٢٠٠٦ و٢٠٨ و ٢٠١٠ . ويقول سيف زاهر عن عمه سمير زاهر أنه والده وليس عمه.  كم يبلغ عمر سيف زاهر -سيف زاهر من مواليد 14 سبتمبر ١٩٧٥ أي أنه يبلغ من العمر ٤٥ عاما بدايات سيف زاهر الإعلامية -ذاع صيته عبر قناة "الحياة" عندما عمل بها مذيعا رياضيا ومقدما للبرامج الرياضية وتنقل عدة مرات بين عدة قنوات حتى أستقر به الحال حاليا مقدما لبرنامج "ملعب أون" بالمشاركة مع الإعلامي الكبير أحمد شوبير الذي يبث عبر شبكة قنوات "أون سبورت" في الحادية عشر مساء حيث يقدم البرنامج بالتناوب مع شوبير و الذي يحظي بمتابعة كبيرة ويعد البرنامج الرئيسي بالقناة. -يقدم سيف زاهر أيضا في الإذاعة برنامج "وان تو

تقنية "EMDR" لعلاج الصدمات و نوبات الهلع وغيرها من الأمراض النفسية.. ثورة طبية في علم النفس

تقنية "EMDR" لعلاج الصدمات و نوبات الهلع وغيرها من الأمراض النفسية.. ثورة طبية في علم النفس  يمضي الزمن ويمر ويكتشف العلم المزيد من الأمراض النفسية الصعبة العسيرة على العلاج التقليدي وعلى نفس الوتيرة تتطور أساليب العلاج الدوائية و الغير دوائية حتى تواكب الوتيرة المتسارعة للأمراض النفسية أفة العصر الحديث. و يعد العلاج بواسطة الاستثارة الثنائية لحركة العين (EMDR) واحدًا من أهم العلاجات المستخدمة حديثا في الطب النفسي ويعتبر ثورة حديثة في عام النفس وعلى الرغم من أنه قد تم ابتكار هذه التقنية منذ عشرات السنين وبالتحديد منذ عام 1987 إلا أنها قد اتخذت شهرة كبيرة مؤخرا لنجاحها الكبير في علاج والمساعدة في علاج الكثير من الأمراض النفسية المستعصية خصوصا تلك المتعلقة بالصدمات النفسية عسيرة العلاج المتعلقة بالذكريات المؤلمة والتي ظلت لسنوات طويلة بلا حل نهائي يريح المريض من عناء يومي ولحظي ليس له فيه يد. ما هو علاج الـ EMDR؟ العلاج بواسطة الاستثارة الثنائية لحركة العين (EMDR) و هي اختصار باللغة الانجليزية ل " Eye Movement Desensitization and Reprocessing" هو أسلوب علاج نفسي يستخد