مسلسل شقة 6.. رعب وتشويق وسط معركة الانتشار باستخدام الأسلحة التقليدية

صورة
مسلسل شقة 6..  رعب وتشويق وسط معركة الانتشار باستخدام الأسلحة التقليدية تدين صناعة الدراما بشكل خاص للكاتب الكبير الراحل د.أحمد خالد توفيق عليه رحمة الله بإنقاذها من شبح الملل والتكرار والأفكار المكررة المعلبة منذ عشرات السنين. فبعد النجاح الكبير لمسلسل "ما وراء الطبيعة" و الذي أنتجته منصة "نتفيلكس" العملاقة والذي كان نجاحه مرتبط بالشعبية الهائلة للكاتب الراحل الكبير بين الشباب انتشرت دراما الرعب كالنار في الهشيم. ومع الانتشار التدريجي والاستحواذ للمنصات الرقمية علي سوق الدراما والتي تعد أيضا تهديدا حقيقيا لصناعة السينما بشكل خاص وستقضي مع الوقت نهائيا على القنوات الفضائية التي قتلت شغف المشاهد باعتمادها على شهر واحد فقط لعرض كل ما في جعبتها من إنتاج مع فاصل لا ينتهي من الإعلانات المكرره السخيفه المملة وجد المشاهد ضالته في تلك المنصات "أو في المواقع التي تسرق ما تعرضه تلك المنصات حصريا" التي يجد فيها المشاهد ما يريد وفي أي وقت بعيدا عن الجمعيات الخيرية التي تطالبه بالتبرع ولو بجنية أو عن الكومباوندات الأفلاطونية التي تطالبه بانتهاز فرصة العمر وشراء ڤيلا بس

قناة بنما وتاريخ مجهول!


قناة بنما وتاريخ مجهول!

قناة بنما وتاريخ مجهول!



قناة بنما هى مجرى مائى صناعى يشق برزخ بنما , تسير القناة فى اتجاة جنوبى من ساحل بحر الكاريبى إلى ساحل المحيط الهادى , مخترقة مستنقعات جاتون .

وبنما هى إحدى دول وسط أمريكا الجنوبية، مساحتها 78200 كلم مربع، يحدها من الشمال البحر الكاريبي والمحيط الأطلنطي ومن الجنوب المحيط الهادئ ومن جهة الجنوب الشرقي كولومبيا ومن جهة الشمال الغربي كوستاريكا. تقع على جزء من اليابسة الذي يربط بين أمريكا الشمالية وأمريكا الجنوبية والذي يبلغ طوله 770 كلم على المحيط الأطلسي و417 كلم على المحيط الهادئ.

يبلغ طول قناة بنما 81,2 كيلو متر , افتتحت للملاحة فى 15 أغسطس 1914 . وضع مشروع شق قناة بنما إلى المهندس الشهير "فردناند ديليسبس" مهندس قناة السويس وقد بدأت شركة فرنسية العمل فيها عام 1881 ثم تولت الولايات المتحدة الأمريكية تنفيذها بمقتضى معاهدة مع حكومة بنما تعرف باسم معاهدة "هان-بونوفاديلا" وقد وقعت هذه المعاهدة فى نوفمبر 1903.

بعد استقلال بنما بمساعدة الولايات المتحدة الأمريكية , استقطاعا من كولومبيا الواقعة جنوبا نصت المعاهدة على أن تكون السيادة على القناة والمنطقة المحيطة بها ومساحتها 1432 كيلو مترا للولايات المتحدة نظير تعويض وإتاوات سنوية , وأعطتها حق امتلاك وتحصين القناة , بإقامة 14 قاعدة عسكرية أمريكية ترابض فيها قوة قوامها 12 الف جندى.

فى عام 1963 , تفجرت الاضطرابات المطالبة بالسيادة الشرعية لبنما على القناة , فتمهد الطريق أمام مفاوضات جديدة انتهت إلى قرار مبدئى لاتفاقية جديدة فى عام 1967 , لكنها لم توثق , ورفعت القضية إلى مجلس الأمن الدولى فى عام 1973 .

حث مجلس الأمن الدولى الولايات المتحدة الأمريكية و بنما على معاودة التفاوض وتأمين حقوق السيادة الشرعية لبنما على القناة , إلا أن الولايات المتحدة الأمريكية استخدمت حق الاعتراض لتعطيل القرار. 

فى عام 1974 , تجددت المفاوضات , وامتدت حتى وصول جيمى كارتر إلى رئاسة الولايات المتحدة الأمريكية والذى ناصر معاهدة حول وضع القناة تم توقيعها فى سبتمبر 1977 بصورة أولية , ومعاهدة أخرى تختص بحيادها الدائم , فى حفل أقيم فى مقر منظمة الدول الأمريكية فى واشنطون.

وكان البلدان بنما و الولايات المتحدة الأمريكية قد اتفقا فى عام 1974 على أعلان مبادىء أوصى بتوقيع معاهدة جديدة تحل محل معاهدة 1903 وتخرج أرض القناة من دائرة اختصاص الولايات المتحدة الأمريكية.

نصت معاهدة 1977 الخاصة بوضع القناة على أن تستعيد بنما سيادتها على قناة بنما والمنطقة المحيطة بها فى 31 ديسمبر 1999 , وأن تتولى الحكومة الأمريكية تسيير الملاحة بها وإدارتها حتى موعد تسليمها إلى الحكومة البنمية , وأن تخفض الولايات المتحدة الأمريكية قواعدها العسكرية فى المنطقة بالتدريج حتى موعد تسليم القناة و المنطقة المحيطة بها , لكن المعاهدة الخاصة بحياد القناة أعطت الولايات المتحدة الحق فى الدفاع عنها لأجل غير محدد إذا تعرضت لخطر يهدد حيادها أو يعرقل المرور السلمى فيها , وأعطت أيضا أولوية للسفن الأمريكية فى المرور السريع عبر القناة فى حالة نشوب حرب أو أى نزاع.

فى مارس عام 1979 , تم رفع علم بنما على العاصمة بنما سيتى , وفى يونيو من العام نفسة زارها الرئيس الأميركى كارتر لإظهار النيات الطيبة تجاة شعب بنما , وكانت مصر من أوليات الدول التى وقعت على معاهدة حياد القناة.

فى عام 1989 , غزت الولايات المتحدة الأمريكية بنما واعتقلت رئيسها "مانويل أنطونيو أورتيجا" بدعوى التجارة فى المخدرات وأودعته أحد السجون الأمريكية , ولم يؤثر هذا الأجراء الأميركى على سريان المعاهدتين.

بحلول عام 1999 نقلت ملكية القناة إلى سيطرة بنما في 31 ديسمبر 1999.

وتعد قناة بنما واحدا من الشرايين الملاحية الحيوية فى العالم . وتستقبل ما يزيد على 13 ألف سفينة سنويا وما يعادل 14 بالمئة من حجم التجارة الأمريكية , ويبلغ عدد موظفيها عشرة آلاف موظف يشكل البنميون 90 بالمئة منهم. 

فى عام 2006 تم البدء بتوسيع القناة وأنتهى المشروع فى عام 2016 وبكلفة وصلت إلى 5.25 مليار دولار أمريكي.


المراجع:

الموسوعة السياسية الإذاعية "د.سهام البلك"

موسوعة ويكيبيديا

تعليقات

المشاركات الشائعة من هذه المدونة

من هو فيجو الدخلاوي الذي يتم البحث عنه علي ويكيبيديا.. "هنعمل مهرجانات"

الانهيدونيا "anhedonia".. كيف تموت المشاعر وهل يمكن أن تعود إلي الحياة من جديد؟

من هو سيف زاهر.. ما لن تجده على ويكيبيديا