التخطي إلى المحتوى الرئيسي

الخوف.. أخطر ما قد يهدد مستقبلك.. كيف تتغلب عليه؟


الخوف.. أخطر ما قد يهدد مستقبلك.. كيف تتغلب عليه؟


الخوف.. أخطر ما قد يهدد مستقبلك.. كيف تتغلب عليه؟



مما لا شك فيه أن الخوف المرضى هو عدو الإنسان الأول الذي قد يمنعه من تحقيق ما يريد ويحطم أحلامه وأماله ويهدد مستقبله , والخوف هو شعور إنساني طبيعي وبديهي إيجابى يصيب جميع الكائنات و ينبهها إلى شىء ما فى صالحها إلا أنة إذا زاد عن حدة وتطور إلى الحالة المرضية فيصبح وقتها مشكلة حقيقية بحاجة إلى علاج فورى.

وتختلف أنواع الخوف المرضى وحدته من شخص إلى أخر فهناك من يخاف من المستقبل وهناك من يخاف من تجربة كل ما هو جديد وهناك من يخاف من المواجهة وهناك من يخاف من الرفض وهناك من يخاف من إقامة العلاقات الجديدة وهناك من يخاف من الأنتظار وهناك من يخاف أن يتحدث أمام الأخرين , ومن الممكن أن يتطور الموضوع إلى أشكالا مرضية خطيرة فهناك الخوف من الموت وهناك الخوف من المرض وغيرها من "الفوبيا" التى يمكن أن تصيب الأنسان.

وتبقى خطورة الخوف الحقيقية إذا تطور ووصل به الحال إلى أن يوقف حالك تماما فلا تتمكن من أقتحام أى جديد فكلما حاولت ذلك وجدت الباب موصدا أمامك بفعل الخوف الذى يحول حياتك إلى مأساه حقيقية ويجعلك مستسلما للمجهول خائفا من خوض كل ما هو جديد.

ولا يوجد خوف مطلق فقد تكون واثقا من نفسك فى موقف ما ولا تهابه مهما بدا صعبا على الآخرين وتجد نفسك خائفا من موقف آخر لا تقوى على اقتحامه وأنت تراه سهلا يسيرا على الآخرين.

كيف تتغلب على مخاوفك وتواجهها؟

إذا وجدت أن الخوف قد تطور معك وجعلك غير قادرا على الأنجاز عليك باستخدام هذه الحيل التى قد تساعدك فى مقاومة ما تواجه

1-إعادة برمجة العقل الباطن

عليك دائما بالحديث إلى نفسك بصورة إيجابية وطمأنة نفسك باستمرار وتخيل مواقف لا تستطيع أن تواجهها فى الحقيقة وأنت تواجهها في مخيلتك ,هيا أفعل هذا الآن , هل تشعر كم أنت هادىء الآن ومطمئن؟ هل تشعر كم أنت قوي تشعر بالراحة؟ عليك بتكرار هذا يوميا باستمرار حتى تعيد برمجة عقلك الباطن على موجة الاطمئنان والقدرة على المواجهة.

عليك أيضا بالابتعاد عن كل ما هو سلبى يسلبك الراحة والاطمئنان قد يكون شخصا سلبيا فى حياتك يبعث دائما الطاقة السلبية بداخلك أو قد تكون أخبار سلبية تبث بشكل منهجي داخل عقلك الباطن وتزيد من مخاوفك.

2-تعزيز الثقة بالنفس

غالبا ما يتسبب الخوف فى فقدان الثقة بالنفس فالخوف يجعلك متشككا فى نفسك ومن قدرتك على إنجاز أى جديد ولحل هذه المشكلة عليك أيضا بالحديث الدائم إلى نفسك وتذكرها بالإنجازات والنجاحات التى حققتها فى حياتك وترديد الجمل التي تدل على نجاحك على نفسك حتى ولو كانت نجاحات صغيرة للغاية فالنجاح قد يكون فى علاقة جيدة مع أى شخص أو مساعدة بسيطة قدمتها لأى انسان حاول ان تتذكر هذه اللحظات وتذكر الشعور الجيد الذى تشعر به فى ظل هذه العلاقة أو بعد أن قدمت المساعدة لأى محتاج.

عليك بالثقة بالله عز وجل فإذا سلمت له أمرك واتكلت عليه بكل حواسك فسوف يتلاشى الخوف تماما فالخوف مثل الفقاعة وهمي غير حقيقي كالسراب عليك فقط باقتحامه وسوف تجدة غير موجود فلا تجعل هذا الوهم يقتل حياتك.

تعليقات

المشاركات الشائعة من هذه المدونة

الانهيدونيا "anhedonia".. كيف تموت المشاعر وهل يمكن أن تعود إلي الحياة من جديد؟

الانهيدونيا "anhedonia".. كيف تموت المشاعر وهل يمكن أن تعود إلي الحياة من جديد؟  الانهيدونيا باختصار هي فقدان القدرة على الإحساس بالمتعة وعدم القدرة على الإحساس بالسعادة من التجارب الممتعة والتي كانت محببة إلى النفس عادة وهو شعور قاسي ومزعج إلي أقصي حد.  قد يبدو الكلام معقدا غير مفهوم إلا أنك بعد قراءة هذا المقال ستدرك حجم المعاناة التي يمكن أن تصيب إنسان في أسهل شيء قد يحصل عليه أشقى الناس في لحظات ما إلا أن مصاب الانهيدونيا يعجز عن هذا حتى لو لم يكن يعاني من أي ما قد يجعله حزين. ما هي الانهيدونيا؟ الانهيدونيا هي سمة سريرية أساسية للاكتئاب والفصام وبعض الأمراض العقلية والنفسية الأخرى ولكن يمكن أن تصيب من هو ليس مصابا بأى أمراض عقلية أو نفسية أخرى أي من الممكن أن يكون منفردا بلا أي أمراض نفسية أخرى .  قد يكون الأمر عسيرا على الفهم , فالنحاول أن نفهم معا و لنتعرف على هذا المرض الغامض الغريب الذى يحول حياة المصاب إلى جحيم لا يطاق . لا تجد الأم المصابة ب أنهيدونيا فرحة من اللعب مع طفلها. مشجع كرة القدم ليس متحمسًا عندما يفوز فريقه. لا يشعر المراهق بأي متعة من اجتياز اختبار القيا

من هو سيف زاهر.. ما لن تجده على ويكيبيديا

من هو سيف زاهر.. ما لن تجده على ويكيبيديا من هو سيف زاهر؟ -سيف محمد زاهر هو شخصية رياضية مصرية و إعلامي رياضي بارز وعضو مجلس إدارة العديد من المجالس الرياضية علي عدة فترات مختلفة.  -عمه هو الكابتن الراحل سمير زاهر "وليس والدة كما هو متداول" رئيس الاتحاد المصري لكرة القدم السابق وأحد أبرز رؤسائه عبر التاريخ حيث فاز المنتخب الوطني المصري في فترة ولايته بكأس الأمم الافريقية أعوام ٢٠٠٦ و٢٠٨ و ٢٠١٠ . ويقول سيف زاهر عن عمه سمير زاهر أنه والده وليس عمه.  كم يبلغ عمر سيف زاهر -سيف زاهر من مواليد 14 سبتمبر ١٩٧٥ أي أنه يبلغ من العمر ٤٥ عاما بدايات سيف زاهر الإعلامية -ذاع صيته عبر قناة "الحياة" عندما عمل بها مذيعا رياضيا ومقدما للبرامج الرياضية وتنقل عدة مرات بين عدة قنوات حتى أستقر به الحال حاليا مقدما لبرنامج "ملعب أون" بالمشاركة مع الإعلامي الكبير أحمد شوبير الذي يبث عبر شبكة قنوات "أون سبورت" في الحادية عشر مساء حيث يقدم البرنامج بالتناوب مع شوبير و الذي يحظي بمتابعة كبيرة ويعد البرنامج الرئيسي بالقناة. -يقدم سيف زاهر أيضا في الإذاعة برنامج "وان تو

تقنية "EMDR" لعلاج الصدمات و نوبات الهلع وغيرها من الأمراض النفسية.. ثورة طبية في علم النفس

تقنية "EMDR" لعلاج الصدمات و نوبات الهلع وغيرها من الأمراض النفسية.. ثورة طبية في علم النفس  يمضي الزمن ويمر ويكتشف العلم المزيد من الأمراض النفسية الصعبة العسيرة على العلاج التقليدي وعلى نفس الوتيرة تتطور أساليب العلاج الدوائية و الغير دوائية حتى تواكب الوتيرة المتسارعة للأمراض النفسية أفة العصر الحديث. و يعد العلاج بواسطة الاستثارة الثنائية لحركة العين (EMDR) واحدًا من أهم العلاجات المستخدمة حديثا في الطب النفسي ويعتبر ثورة حديثة في عام النفس وعلى الرغم من أنه قد تم ابتكار هذه التقنية منذ عشرات السنين وبالتحديد منذ عام 1987 إلا أنها قد اتخذت شهرة كبيرة مؤخرا لنجاحها الكبير في علاج والمساعدة في علاج الكثير من الأمراض النفسية المستعصية خصوصا تلك المتعلقة بالصدمات النفسية عسيرة العلاج المتعلقة بالذكريات المؤلمة والتي ظلت لسنوات طويلة بلا حل نهائي يريح المريض من عناء يومي ولحظي ليس له فيه يد. ما هو علاج الـ EMDR؟ العلاج بواسطة الاستثارة الثنائية لحركة العين (EMDR) و هي اختصار باللغة الانجليزية ل " Eye Movement Desensitization and Reprocessing" هو أسلوب علاج نفسي يستخد